يرعى الشباب ويكتشف مهاراتهم انطلاقة مميزة لفعاليات ملتقى الحمرية الصيفي الـ 26

شهد ملتقى الحمرية الصيفي الـ 26 فعاليات مميزة في شتى المجالات، حيث يعد الملتقى فرصة جيدة لتدريب وتأهيل الطلاب على القيادة وصقل شخصيتهم إلى جانب ممارسة الرياضة والاستفادة من الجوانب الترفيهية والرياضية.

أكد جمعة عبيد الشامسي رئيس مجلس إدارة نادي الحمرية الثقافي الرياضي، أن فعاليات ملتقى الحمرية الصيفي السادس والعشرون تتواصل في هذا العام لتطرح فعاليات متميزة كعادتها وتمنح المشاركين فرصة للاستفادة من أوقاتهم خلال إجازتهم الصيفية.

وأشار الشامسي، إلى أن الهدف من تنظيم الفعاليات هو مواصلة سعي النادي في إطار خطته الاستراتيجية، والتي حاز بها على جائزة التميز الرياضي، إلى اكتشاف طاقات النشء والشباب وتنمية المواهب ورعايتها في شتى المجالات حيث يعد النشاط الصيفي فرصة جيدة لتدريب وتأهيل الطلاب على القيادة وصقل شخصيتهم إلى جانب ممارسة الرياضة والاستفادة من الجوانب الترفيهية والرياضية.

جاء ذلك خلال افتتاح نادي الحمرية الثقافي الرياضي مع مطلع الأسبوع الجاري لفعالياته التي تتواصل في عامه السادس والعشرون عبر منصات التواصل الاجتماعي وتقدم أنشطتها على مدى شهر كامل ضمن فعاليات مجلس الشارقة الرياضي بحكومة الشارقة وتحت شعار “صيفنا غير”.

وفي هذا الإطار بارك سعادة جمعة عبيد الشامسي انطلاقة الفعاليات بوتيرة متميزة ومزجها للفعاليات الرياضية والثقافية والاقبال الكبير الذي تشهده الفعاليات بعد أن تجاوز التسجيل أكثر من 250 من الأبناء والبنات وأكد على فخر النادي بمواصلة هذا النشاط الصيفي والذي أصبح علامة مميزة لمكانة النادي وسجله الحافل بالأنشطة.

وأوضح الشامسي، أن الهدف من الأنشطة هو دعم الأطفال والشباب واستثمار طاقتهم وتوجيهها بهدف الارتقاء بهم وبناء جيل مثقف والعمل في هذا النسق والسير قدماً على رؤية القيادة الحكيمة بدولة الإمارات.

ورحب الشامسي، باستقبال طلبات المشاركين الإلكترونية من خلال الروابط المخصصة لذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي للنادي حيث تم إعداد برامج وأنشطة يشرف عليها جملة من المشرفين والمشرفات من أصحاب الخبرات الذين تم اختيارهم بعناية.

بدوره أكد حميد حسن الشامسي رئيس اللجنة الثقافية والمجتمعية بالنادي ورئيس اللجنة المنظمة للملتقى الصيفي، أن النادي يفخر بأن كافة المشرفين وأعضاء اللجنة المنظمة للملتقى الصيفي للنادي هم من منتسبي الملتقى على مدار السنوات الماضية.

وأضاف حميد حسن الشامسي، أن نادي الحمرية عقد العزم على مواكبة التطورات في مجالات العمل الثقافي والأنشطة الصيفية، ويضع على الدوام الخطط التشغيلية اللازمة لتوفير متطلبات التفاعل الإيجابي، وتذليل كافة الصعوبات التي تواجه عمل الملتقى، وذلك تلبية لتطلعات ورؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، للعناية بالشباب والناشئة وطرح كافة البرامج الهامة التي ترتقي بمهاراتهم وتصقل شخصياتهم وتشغل أوقات فراغ الأبناء بما هو نافع ومفيد.

وتحدث رئيس اللجنة الثقافية، عن أبرز الأنشطة التي ستنفذ خلال برنامج الملتقى لهذا العام للفئات العمرية من (6-17 سنة)، حيث سيتخلل الجدول الزمني الذي سيقام على مدار أربعة أسابيع جملة من الفعاليات والعديد من الأنشطة الرياضية والحركية والأنشطة الترفيهية، كما سينفذ جملة من الدورات التدريبية وورش العمل التوعوية والمحاضرات التي تنمي الناشئة على حب التطوع والمبادرة الحسنة حيث ستنفذ جميع الفعاليات عبر منصات التواصل الاجتماعي للنادي.

وأشار حميد حسن الشامسي إلى أن “ملتقى الحمرية الصيفي” بات أحد التقاليد السنوية التي يحرص على إقامته وتسخير كل الإمكانيات لإنجاحه وإعداد برامج تتناسب مع تطلعات الشباب والفئات العمرية المشاركة في الملتقى واختيار مشرفين من أصحاب الخبرات التراكمية في حقول ومجالات العمل الشبابي.

Leave a Reply